عندما تكون الإرادة حاضرة .. ينتهي المستحيل

حسن عداي / مدير التحرير


كرار صادق الموسوي الغالي شاب كربلائي من مواليد ١٩٩٠ إنسان بسيط يحمل اخلاق عالية وهو من عائلة بسيطة ، دخل كلية التمريض في جامعة بابل للفترة من ٢٠١١ – ٢٠١٤ حيث كان من الطلاب المتميزين في الجامعة وشاء القدر في ليلة اخر امتحان من اخر سنة دراسية اي المرحلة الرابعة والأخيرة حين كان يتناول العشاء في إحدى الكافتريات المقابلة لمستشفى الجمهوري في بابل حدثت الانعطافة الرهيبة في مسار حياته عندما انفجرت سيارة مفخخة قريبة جدا منه أنهت كل احلامه في الحياة حيث فقد على اثرها بصره تماما وجروح بليغة أخرى رغم محاولات عائلته للعلاج في روسيا وايران وعدد من الدول الاخرى الا انها ذهبت ادراج الحياة دون جدوى .
وبقي كرار صابرا وراضيا بالقدر الا انه لم يستسلم ابدا فأخذ يدرس في علم التنمية البشرية والفنون المسرحية
وتم تعينه استاذ في معهد الصحة العالي في كربلاء وتزوج وانجب بنته زهراء واصبح مدرب دولي معتمد في التنمية البشرية
وشكل هو ومجموعة من الشباب المكفوفين جمعية تعنى بشؤون المكفوفين اسمها جمعية السراج العراقية لرعاية المكفوفين
واصبح يعطي دروس التنمية البشرية للمبصرين في المدارس وخاصة طلاب السادس الاعدادي واخر مشاركاته كانت في مؤتمر المدربين العرب في الكويت مع مجموعة من المتدربين العرب حيث خطف كرار المركز الاول على مستوى الوطن العربي ، وليصبح بعدها كرار أنموذجا يقتدي به اكثر المبصرين ويتعلمون منه الصبر والتحدي والإبداع . تحية لهذا الشاب البطل الذي علمنا معنى الحياة ورفض الاستسلام مهما كانت الظروف .

شاهد أيضاً

الأنواء الجوية: أربع محافظات تسجل نصف درجة الغليان غداً

أعلنت هيأة الأنواء الجوية، اليوم الاثنين، عن حالة الطقس في البلاد للأيام المقبلة، فيما توقعت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *