الشمس تستيقظ من سباتها

 

الاحساء/زهير بن جمعه الغزال

أوضح ذلك المهندس ماجد ابوزاهرة
رصد صباح اليوم الخميس 22 يوليو 2021 وجود ستة مجموعات لبقع جديدة تنتشر على سطح الشمس للمرة الأولى منذ عدة سنوات وهي علامة اكتساب الدورة الشمسية الجديدة الخامسة والعشرون القوة للخروج من حالة الحد الأدنى العميقة للغاية للدورة السابقة.

الدورة الشمسية الجديدة بدأت في النصف الثاني من العام 2020 ويتوقع ان تصل ذروة نشاطها في وقت ما في عام 2025 ويتوقع ستكسر ضعف النشاط الشمسي الذي شوهد خلال الدورات الأربع الماضية.

إن التنبؤ بالدورة الشمسية يعطي فكرة تقريبية عن تكرار عواصف الطقس الفضائي بجميع أنواعها ، من الاضطرابات الراديوية إلى العواصف الجيو مغناطيسية والعواصف الإشعاعية الشمسية، ويتم استخدام تلك التنبؤات من عدة جهات لتحديد التأثير المحتمل للطقس الفضائي في السنوات القادمة.

خلال الأشهر الماضية، زاد النشاط على الشمس بشكل مطرد ، مما يشير إلى أننا انتقلنا إلى الدورة الشمسية 25، إن مدى سرعة ارتفاع النشاط الشمسي هو مؤشر على مدى القوة التي ستكون عليه الدورة الشمسية، فعلى الرغم من أننا شهدنا زيادة مطردة في نشاط البقع الشمسية هذا العام 2021 ، إلا أنها بطيئة.

هناك اعتقاد بأن الدورة الشمسية 25 ستكسر ضعف النشاط الشمسي الذي رصد خلال الدورات الأربع الماضية، حيث يتوقع أن الانخفاض في سعة الدورة الشمسية، الذي رصد من الدورات من 21 إلى 24 ، قد وصل إلى نهايته، ولا يوجد ما يشير إلى أننا نقترب من الحد الأدنى من نوع “موندر” ، وعلى الرغم من انه لا يتوقع أن تكون الدورة الشمسية 25 نشطة، فإن الانفجارات العنيفة الصادرة عن الشمس يمكن أن تحدث في أي وقت.

شاهد أيضاً

الليلة : الأحدب يقترن بالمشتري

  الاحساء/زهير بن جمعه الغزال أوضح ذلك المهندس . ماجد ابوزاهرة يرصد بسماء الوطن العربي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *