أخبار عاجلة

نشر في النهار نيوز المصرية..الخميس “دَهْ” بقسمها الأول.. الجولة ألـ٩ لممتاز كرة العراق تنطلق..

الحدود والديوانية يقصّان الشريط وختامه مسك بموقعة ثقيلة..!

الجمعة له عنوان آخر:
اللقاءات الملتهبة في الحدود الآمنة.. أبرزها:

النوارس والسفّانة والفرسان مع القيثارة والغزلان ونار “النفط” الأزلية

العراق/ طلال العامري

تنطلق يوم الخميس ١٧/ كانون الأول منافسات الجولة التاسعة من دوري العراق الكروي الممتاز، حين يقصّ شريط اللقاء الأول لها فريقا الحدود والديوانية على أديم أرض الأول والتي سبقتها تصريحات وتعليقات وردود أفعالٍ عليها “نارية” خرجت من ممثلي إدارتي الناديين تحدّياً واستفزازاً وتعالياً وتكبّراً وتواضعاً.. فانشغل الغالب الأعمّ بالتصريحات تلك متناسياً الأهم وهو فريقا الديوانية والحدود كفريقين وعناصر..!

من بعد هذا اللقاء، يأتي موعد مباراة قمّة الجولة بين عندليب الفرات “نفط الوسط” متصدّر الترتيب مستضيف صقور الجوية في “ستاد” النجف الدولي الجميل ذي السعة “٣٠ ألف متفرّج” والذين لن يكتب لهم الحضور التزاماً بتعليمات وزارة الصحة وخلية الأزمة لمكافحة “وباء كورونا” الذي أدخل جميع دول العالم في حسابات معقّدة ألقت بظلالها على كل نواحي الحياة ومن بينها الفعاليات الرياضية وعلى رأسها سالبة العقول (بالسحر) كرة القدم وينتظر الجمهور العراقي فصولاَ كروية إبداعية للاعبي الفريقين، تظهر بين جنباتها ويرجوها تخرج عن الموقعة لتعكس الصورة الحقيقية عن الكرة العراقية التي امتلكت مواهب دفعت بهم للتعريف بمكانها على خارطة الكرة عالمياً..
كما أن اللقاء سيحدد وجهة كل فريقٍ بشكل لا يقبل الجدل، لذا من الآن الاثارة حاضرة بين جماهيرهما تحضيراً ومساندة حتى “نفخة” ألـ”صفارة” النهائية لحاملها والتي يؤمل أن يبدأها بـ(صفرةٍ) المحكّم الدولي محمد سلمان..!

فيما يسافر الطلّاب إلى السماوة في رحلة محفوفة بالمخاطر إلّا إذا كان للأنيق قولاً آخر للحفاظ على هندامه بلا “خربشات” بين الكبار فوق إحدى درجات سلّم المقدّمة..!

بالمقابل ينتظر من رجال “الجديد” (القديم) تقديم العرض الكبير ترحيباً بنجم المنتخبات العراقية “سفير فوق العادة كروياً للعراق في المكسيك ١٩٨٦”  الدولي شاكر محمود الذي عاد إليهم بعد فترة طويلة من تجربته الأولى معهم حين تألقوا بالعروض والنتائج وقتها.. عندما وقّعت إدارة النادي مع ابن “محمود” عقب اعتذار عن قبول المهمة كمدربٍ من الدولي السابق سمير كاظم لدواعٍ إدارية نتجت عن موقعه ك” نائبٍ” لـ”رئيس” البيت الأزرق العريق.. عرف عن المدرب شاكر محمود اتباعه أسلوب السهل الممتنع الذي درس أصوله وشربها في المنتخبات العراقية وأندية عديدة كلاعب تحت إشراف مختلف المدربين العراقيين منهم والأجانب من عديد المدارس الكروية العالمية، إضافة للدورات التدريبية الدولية التي حصّن بها نفسه.. فهل تكون نتيجة اللقاء كأحد الردود لشاكر على البعض ممن تجاهلوا ما لديه.. ننتظر ونرى..!

يبقى الكرخ بـ”كناريّته” الصغار يبحثون عن تقديم لمسة وفاء كبيرة للراحل مدربهم الجالس “صورة“ في دكّة البلاء.. وحين يكون المنافس بحجم أربيل” القبج الأصفر” سفير شمال الوطن الكبير، يتوقّع أن تكون الموقعة مثيرة..
وكان مدرّب أربيل طالب إدارة ناديه في وقت سابق بإبعاد لاعبين محترفين جاءا من جنوب أفريقيا “وليّم تواله” وترينيداد وتوباغو” ساريوس” وفسخ عقديهما.. منحت الإدارة له الموافقة بسرعة البرق تماشياً مع رغبته الفنية وينتظر من المدرب المحترف “رادان” أن يحرّك كتيبته ويمضي بها قدماً نحو المقدمة بتحقيق نتيجة طيبة على الأقل لمصالحة جماهيره المترقّبة…

الجمعة يوم عصيب..!

كما تستكمل بقية لقاءات المرحلة يوم الجمعة ١٨ كانون الأول بمباريات يبدأها الميناء “السفانة” والزوراء “الزعيم” ومعروف عن هذين الفريقين تقديم فواصل كروية تسلب الألباب في أي تجمع يكونان أو يتواجدان فيه.. فكيف الحال سيكون إذن في بصرة “السيّاب” صاحب رائعة الشعر “بويب”.. فهل يغنّي الزوراء في البصرة جزءً من القصيدة كما سبق وغنّى عندليب العراق الفنان سعدون جابر.. أم يتلوا عليه السفانة ديوان “قيثارة الريح” لسيابهم تكرماً له عبر فنونهم (شعراً كروياً) والتي لم تخرج بالكامل بعد لتأخر “وحيها”..!

كما ينتظر أن يفعل ذات الفعل ممثل البصرة الثاني نفط البصرة وهو يقابل على أديم مستطيل ملعبه القادم من بعيد (١١٠٠) كلم أقصى شمال العراق رجال الخابور الذين عانوا الخسارة الأولى بلسعات كهربائية وجهها لهم بعامليه “عباس عطية” استقبلها احتراماً الشاب المجّد “احمد صلاح” الباحث عن العودة لتصحيح المسار بعقليته التي تنامت تدريبياً كمدربٍ مساعد في أكثر من تجربة، حتى كسر الطوق وأصبح “المدرب الأول” كمدير فنيٍ للكرة الزاخولية صعبة الميراس..!

متحفزان آخران هما الكهرباء والقاسم صاحبا أمتع العروض الكروية من بداية المسابقة..
ترى ماذا أعدّا من أطباق شهية لسدّ الجوع والحرمان للممنوعين من المشاهدة حضوراً “جماهير كرة العراق” .. ويبقى لحن الجمال المرتقب هو العنوان الذي نريد تطريزه بالعناوين حال ختام اللقاء لهذا الفريق أو ذاك والذي سيجري في احدى ساحات العاصمة بغداد..

الصناعات الكهربائية وبغداد “الأمانة” يبقى من العيار فوق المتوسّط بسبب عروض كل فريق بعيداً عن النتائج وهما يلعبان في الأراضي المشتركة..!

يبقى الجمعة بأمسيته مشبّع بالإثارة في آخر مواجهتين.. تكفي الأسماء لوحدها لتعرفوا حجم ونوع كل منازلة وأين..
الميسانية بفريقها المحلي و”رزاقها” المفكّر ابن “فرحان” الدولي الباحث عن تأكيد القول (الفرصة للشباب) تحتاج لمن يترجمها عملاً لا أقوالاً “فقط” تطرح هنا وهناك.. فرزّاق القنّاص الهدّاف ابن البيت الأزرق الجوّي والمنتخبات الوطنية كلاعبٍ يفعلها كمدربٍ اليوم كقائد (مدربٍ) أجلس فريقه بين الكبار خامساً، أي لن يخشى القيثارة ورجالها المتحفّزين ك”عسس” شرطة إلقاء القبض عليه وكتيبة فرسان المملكة بفرمانات اعدوها وهي تنتظر إما تنفيذها من قبلهم تنفيذاً محكماً خضوعاً لحكم جماهيرهم أو إبطالها لأن الفرسان يرفضون التحكّم بهم في مملكتهم..!

آخر المواجهات تجمع بين (نفط علوان) النفط المركزي بأصحاب الدار النجف بـ”دولي النجف” صاحب لقب الأجمل تصميماً كسادسٍ من مثله في المعمورة عبر مسابقة عالمية أجريت سابقاً..
فهل يقدّم رجال علوان هدية “العرفان” لشيخهم أطال الله بعمره عميد الإداريين بين المتواجدين في الأندية المشاركة بالدوري الممتاز “كاظم بن سلطان” ماركة النفط المركزي المسجلّلة (أبو شوقي) عضو تنفيذي اتحاد الكرة الأسبق المتعافي من وعكات صحية ألمت به مؤخراً، شفاه الله ونجاه من جميعها بينها (الملعون فيروس كورونا)..!

أم يكون لغزلان البادية حديث آخر بشاطرهم (حسن أحمد) الذي أحدث هو الآخر نقلة نوعية في ضخ آبار النفط أيام كان يقودها وهو العارف عنها ما خفي أو بطن.. وها هو يؤدي عمله بتأنٍ مع النجف ويطمح أن يلبي رغبات جمهور مدينة تتنفّس كرة القدم..
فلمن ستقرع أجراس النصر ومن سيخرج (حبايب) أو مهزوماً في هذه الجولة المثيرة من عناوين متباريها كفرقٍ تبحث النظر نحو الأعلى خوفاً من الوقوع بمطبّات لابد من سقوط البعض أو تعثّرهم فيها..؟

نترقب الأجوبة التي يقدمها كل فريقٍ بدرجته التي يحرزها عن هذه الاختبارات الملتهبة والعاصفة..!

أدناه جدول لمنافسات الجولة كاملة والتي تستكمل الجمعة بالمواعيد وأطقم المحكّمين لها زماناً ومكاناَ.. مع جدول آخر للمعاقبين من المحرومين خوضها إضافة لتفاصيل جدول منفردٍ زوّدنا به المهندس المحلل ألكمي والاحصائي “حسام المعمار” لقائمة ترتيب الهدافين الذين لم نتطرّق لهم هنا، كي ننفرد لهم مساحة بموضوع مستقلٍ يستحقونه وبالصور في قادم التقارير..

شاهد أيضاً

خصوصية اهداف الجولة الماضية… وتذكير نتائج الجولة الثانية من المرحلة الاولى…

  حسام المعمار – اون سايد 1️⃣ الزوراء يهزم الشرطة بهدف نظيف: سجل الزوراء في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *