من هو الحسين ؟؟ الحلقة السادسة

الباحث /طه الديباج الحسيني

 

– الحسين هو الذي عندما قتل حدث ما يلي حسب ماذكر ابن حجر في الصواعق المحرقة ص ١٩٣ص١٩٥
٠١ذكر ابن نعيم الحافظ في كتاب دلائل النبوة ٠عن نصرة الازدية أنها قالت( لما قتل الحسين بن علي أمطرت السماء دماً فأصبحنا وجبابنا وجرارنا مملوءة دماً)
٢- عن ابن حجر في صواعقه كذلك، ظهر يوم قتله ان السماء اسودت اسوداداً عظيماً حتى رؤية النجوم نهاراً ولم يرفع حجر الا وجد تحته
٣- عن ابن حجر ان القوم نحروا ناقة في عسكرهم فكانو يرون في لحمها مثل الفئران فطبخوها فصارت مثل العلقم
٠٤ عن ابن حجر ان السماء احمرت لقتله وانكشفت الشمس حتى بدأت الكواكب نصف النهار وظن الناس ان القيامة قد قامت ولم يرفع حجر بالشام الا رؤى تحته دماً عبيطاً
٥-عن عثمان بن ابي شيبه ( ان السماء مكثت بعد مقتله سبعة أيام ترى على الحيطان كأنها ملاحق معصفرة من شدة حمرتها وضربت الكواكب بعضها بعضاً٠ ٠٦ عن ابن الجوزي عن ابن سيرين ( ان الدنيا اظلمت ثلاثة ايام ثم ظهرت الحمرة في السماء) ٠
٧- عن ابن سيرين ( اخبرنا ان الحمره التي مع الشفق لم تكن قبل مقتل الحسين)٠
٠٨ عن الزهري ( لم يبق ممن قتل الحسين الا من عوقب في الدنيا إما بقتل او عمى او سواد الوجه او زوال الملك في مدة يسيرة)
٩- اخرج منصور بن عمار ان بعضهم ابتلى بالعطش وكان يشرب راوية ولا يروى
١٠- عن احمد عن علي عند مروره بكربلاء ذاهباً لصفين وحاذى بنينوى انه قال ما اسم هذه الأرض فقيل كربلاء فبكى حتى ابتلت الأرض من دموعه فقال ( هنا مناخ ركابهم هنا موضع رحالهم هنا مهراق دماءهم فتية من ال محمد يقتلون بهذه تبكي عليهم السماء والأرض)٠
١٢ اخرج الترمذي ان ابن عباس وام سلمة رأى النبي باكياً ٠٠٠

أقول من بكى عليه الرسول ص واله وكثير من أصحابه لم تستكثرون علينا ان نذكره كل سنة ونبكيه سلام الله عليه وعلى الشهداء الذين معه مادمت حياً وجعلني ممن احشر بجنبه وأياكم

شاهد أيضاً

حفل معايدة عيد الفطر لمقيمات حماية الدمام

  الاحساء /زهير بن جمعه الغزال نظمت وحدة الحماية الاجتماعية بالدمام تحت إشراف و تنسيق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *