مقتل الحسين ع كما ورد في المصادر القديمة الحلقة الأولى

الباحث / طه الديباج الحسيني

– وصل الحسين عليه السلام الى نينوى(المرقدين المقدسين الآن) يوم ٢محرم سنة ٦١هج وقد أجبر على النزول في هذه المنطقة حيث لاشجر ولامدر وقد طلب الحسين عليه السلام من الحرالرياحي أن ينزل في قرية شفية أو قرية الغاضرية لوجود ماء قريب منهما فأبى الحر ذلك لوجود عيون لعبيد الله بن زياد تراقب أعماله وتوصلها لأبن زياد ٠٠٠٠في يوم ٣ محرم قدم من الكوفة وعبر المسير الموضح بالخط الأحمربالخريطة المرفقة الى نينوى كذلك الوجبة الاولى من جيش بن زياد وكانوا (٤٠٠٠)أربعة الأف فارس وكان عبيد الله بن زياد قد هيأهم لقتال الديلم شمال ايران وبذلك تكون قوات عبيدالله بن زياد( ٥٠٠٠)خمسة الأف فارس بعد أضافة الألف فارس الذين كانوا بأمرة الحر الرياحي لغاية يوم ٣ محرم وأردفها بآلاف عديدة سنوضحها في الحلقات القادمة ان شاء الله ٠أصبح قائد جيش ابن زياد هو عمر بن سعد بن وقاص في نينوى وأرتحل عبيد الله أبن زياد من قصر الأمارة في الكوفة الى النخيلة معسكر الجيوش وتجمعها في هذه الأيام كذلك٠٠٠اللهم بحق الحسين وأهله وصحبه لما حفظت العراق والمسلمين من وباء كورونا

شاهد أيضاً

حفل معايدة عيد الفطر لمقيمات حماية الدمام

  الاحساء /زهير بن جمعه الغزال نظمت وحدة الحماية الاجتماعية بالدمام تحت إشراف و تنسيق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *