أخبار عاجلة

عندليب الفرات العراقي: لايفرّط بالصدارة قاطعاً أسلاك الكهرباء

  • الصقور “الجوية” والغزلان “النجف” حبايب بالنقطة الواحدة
  • النفط يهزم الكرخ بثنائية نظيفة
  • الشرطة للوصافة بفوزه على أربيل بهدف مهاوي

واصل فريق “نفط الوسط” العراقي “عندليب الفرات النجفي” تحقيق النتائج الجيّدة بتخطيه عقبة العنيد البرتقالي نادي الكهرباء صاحب الترتيب السابع في سلم الترتيب “١٤” نقطة في باكورة الجولة الـ”١١” للدوري العراقي الممتاز التي انطلقت عصر الأحد ٢٧/ كانون الأول ٢٠٢٠ بهدف وحيد جاء من علامة الجزاء، سجله المحترف “عمر المنصوري” مطلع القسم الأول من اللقاء الذي احتضنه ملعب التاجي في العاصمة العراقية بغداد..

قدم الفريقان مباراة متوسّط المستوى لم ترتق إلى ما رجاه المتابع العراقي العارف بقدرات المدربين الخبير جمال علي والشاب عباس عطية.. حيث بقيت أغلب الدقائق مقفلة “تكتيكياً” مع غياب اللمحات الفنية، وكأن كل فريق يريد استغلال فرصة إن سنحت من خطأ أو كرة ثابتة ليحسم المواجهة التي ما أن خُتمت بالصفارة لحاملها، حتى ارتفع رصيد المتصدّر العندليب إلى “٢٣” بفارق خمس نقاط عن أقرب ملاحقيه القوّة الجوية “الصقور” صاحب المركز الثاني ولعب الأخير مباراته في “ستاد” النجف الدولي مع الفريق المحلي النجف صاحب الترتيب السادس في مباراة أطلق عليها تسمية النقاط الست ولكن لم يفلح أيٍ من الفريقين حصد نقاطها واكتفى كل فريق بنقطة واحدة وعرض (باهتٍ) تأثٍر بتأخر انطلاق اللقاء بسبب دخول الجماهير الذين استغرق إخراجهم من الملعب أكثر من “٥٠ دقيقة” ألقت بظلالها على عطاء لاعبي الفريقين..!

فيما وقف رصيد الكهرباء بذات الرصيد “١٤” نقطة..

وكانت مباراة السماوة والحدود التي جرت في ملعب السماوة في إطار ذات الدور انتهت هي الأخرى بالتعادل الأبيض صفر لكل فريق.

فيما تألق النفط محققاً الفوز على الكرخ بهدفين لصفر، سجل للأخضر موسى عمران ومحمد داؤود “ركلة جزاء”

فيما حقق الشرطة فوزاً صعباً خارج الديار على أربيل بهدف لمدافعه علاء مهاوي أجلس من خلاله القيثارة في مركز الوصيف..

وتتواصل مباريات الجولة ١١ التي تنتظرها مباريات مثيرة نأمل أن لا تتأثر بالأجواء الباردة الناتجة عن المنخفض الجوي الذي طال الأراضي العراقية..

 

 

شاهد أيضاً

دورتموند يعرقل مساعي ريال مدريد لضم هالاند

متابعة /الراي العام العراقي وجه نادي بروسيا دورتموند صدمة قوية إلى ريال مدريد، بشأن ضم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *