علماء يكتشفون أسباب “الشيب المبكر” ويتوصلون لعلاج محتمل

اكتشف علماء أن التعرض للتوتر والضغوط ، يؤدي إلى تغير لون الشعر إلى الأبيض، وان هناك طريقة محتملة لمنع حدوث ذلك دون اللجوء إلى صبغ الشعر.

وجاء الاكتشاف بالمصادفة من خلال اجراء التجارب على الفئران، تحولت الفئران السوداء الشعر (الفراء) إلى اللون الأبيض تماما في غضون أسابيع، حيث تضررت الخلايا الجذعية التي تتحكم في لون البشرة والشعر بعد التعرض لتوتر شديد.

وقال باحثون أمريكيون وبرازيليون، إن هذا الاكتشاف يدعو لمزيد من البحث بهدف تطوير دواء يمنع تغير لون الشعر قبل سن الشيخوخة.

وعلى الرغم من أن الأمر يرجع إلى عملية الشيخوخة الطبيعية والجينات، إلا أن الضغوط يمكن أن تلعب دورا أيضا، لكن العلماء لم يوضحوا بالضبط كيف تؤثر الضغوط على لون الشعر لدى البشر.

ويعتقد الباحثون أن الآثار مرتبطة بالخلايا الجذعية التي تنتج الميلانين، والمسؤولة عن لون الشعر والبشرة.

وذكرت البروفيسورة “يا سيه ياسو” إحدى المشاركين في إعداد الدراسة من جامعة هارفارد: “نعرف الآن بالتأكيد أن التوتر مسؤول عن هذا التغيير المحدد في لون بشرتك وشعرك، وكيف يؤدي الى ضرر دائم”.

وأضافت، بانها كانت تتوقع أن يكون التوتر سيئا للجسم، لكن التأثير الضار للتوتر الذي تم اكتشافه يفوق التصورات.

شاهد أيضاً

السعودية للشحن تشارك في جهود اليونيسف لتوزيع لقاحات كورونا حول العالم

  الاحساء _زهير بن جمعه الغزال في إطار مبادرة صندوق الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسف” لاستخدام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *