أخبار عاجلة

ساحات التظاهر تفقد معالمها

 

جليل عامر /بغداد

بعد احياء الذكرى السنوية للثورة العظيمة الذي جمعت كافة اطياف البلد لكنها فقدت الكثير من مقوماتها ، فمن المحزن ان نرى معالم الثورة كالمطعم التركي الذي سمي (جبل احد) ان نراه بهذا الشكل بعد ان جرد من كل المظاهر الاولى الجميلة من لافتات وصور التي شكلت من قبل المتظاهرين الفعلين الان بدأ فارغاً وهذا الشيء يجعلنا لم نجد علاقة صميمية بما حصل سنة 2019 فنلاحظ ان هناك برود وحظور متواضع جداً قياساً بالعام السابق من الثورة عندما كانت انتفاضه حقيقية . حتى ساحة التحرير لم تعد ممتلئة وتشهد حظور متواضع بينما كانت تشهد حظور فعال واعداد كبيره تتمدد بتوسع في الساحة يبدو ان الاحزاب الدينية والسياسية والمليشيات والفصائل المسلحة ومن ازعجتهم هذه المظاهرات قد نجحو بأجهاض هذه الثورة العظيمة التي كانت ضد كل هؤلاء لكن لسان حال المتظاهرين المتواجدين الان يقول لن ينجحوا في اجهاض الروح الوطنية الذي خرجت من هذه الانتفاضة العظيمة ربما قد يكون السبب هو عدم وجود تنظيم وهذا شيء اساسي في التظاهرات .
لا نقول نسأل الله عزوجل ان يلطف بنا من هؤلاء الفاسدين والرحمة والخلود الى كل شهداء هذه الثورة المباركة ..

شاهد أيضاً

البنك المركزي: الاحتياطي النقدي تجاوز 55 مليار دولار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *