أخبار عاجلة

زراعة كربلاء تقيم دورة وظيفية حول أمراض المشتركة بين الإنسان والحيوان

 

زراعة كربلاء: باهر غالي

أقامت مديرية زراعة كربلاء / قسم الارشاد والتدريب الزراعي / شعبة التدريب الوظيفي وبالتعاون مع قسم خدمات الثروة الحيوانية دورة تدريبية عن الأمراض المشتركة بين الإنسان والحيوان وشارك فيها 25 متدربا من مختلف الاختصاصات واستمرت ثلاثة أيام تم خلاله تناول العديد من الامراض المشتركة بين الانسان والحيوان.
وقال مسؤول شعبة التدريب الوظيفي المهندس مثنى سالم الطريحي ” ان الدورة التي أقيمت خلال الفترة من 1-3 من شهر شباط حاضر فيها الدكتور البيطري صاحب جواد والدكتورة البيطرية عامرة عامر الحافظ والدكتور البيطري احمد شاكر تم خلالها التطرق إلى أهم الأمراض التي تصيب الإنسان والحيوان في ان واحد وطرق الوقاية منها”.
وأضاف الطريحي ” شهد اليوم الأول من الدورة تناول تناول المحاضرين مرض كورونا (كوفيد19-20 ) والتعريج على أهم مسبباته وطرق انتشاره التي تتم عن طريق الرذاذ والعطاس والتلامس وأعراضه التي تتمثل بالحمى والسعال وفقدان حاسة الشم والذوق وضيق التنفس وهذه الأعراض تختلف من شخص إلى آخر حسب مناعة الإنسان وعمره والأمراض التي يعاني منها كالسكر والسرطان والربو ، كما تم تناول طرق الوقاية التي تمثل بالتباعد الاجتماعي ولبس الكمامات والقفازات وتقوية المناعة إضافة الى تناول اللقاح وهو لقاح فايزر -بيوتك – مودرنا، كما تم خلال اليوم الاول تناول مرض أنفلونزا الخنازير H1N1 ومن مسبباته الفايروسات وأعراضه الحمى والسعال وعلامات تشبه نزلات البرد الموسمية وقد يشتد ويؤدي الى التهاب الرئة ومن ثم الموت ، وينتقل عن طريق لمس الخنزير الحامل للفايروس والتلوث بافرازات الانف والفم عن طريق وجود خنازير برية ويتم الوقاية من خلال غسل اليدين وعدم لمس العينين والأنف ويتم العلاج عن طريق عقاقير تستخدم للتخفيف من شدة المرض، كما تم تناول مرض انفلونزا الطيور عالي الضراوة H5N8 وسببه فايروس من عائلة اورثومكوفايروس ويتم انتشاره عن طريق الطيور المهاجرة وحركة الإنسان عن طريق تلوث الملابس والأحذية ، وأعراضه تشبه أعراض الأنفلونزا العادية ولهذا المرض تأثيرات اقتصادية” .
وأوضح الطريحي ان اليوم الثاني من الدورة تم خلاله تناول مرض نيوكاسل N.D وهو مرض فايروسي 100% والنفوق 100% ومن أعراضه الشكل التنفسي ضيق التنفس والرشح والشكل الهضمي والشكل العصبي( رعشه والتواء الرقبة وشلل الاطراف) ، كما تم تناول مرض داء الكلب وهو مرض فايروسي يصيب الدماغ وينتقل من الحيوان للإنسان وأعراضه حمى وصداع وتقيء والقلق والإرباك والخوف ، وتمتد حضانة المرض من شهر الى ثلاثة اشهر وعند حصول العضة يجب غسل الجرح بالماء والصابون لمدة 15 دقيقة وإعطاء أربعة جرع من الكلوبيولين المناعي خلال أسبوعين ، كما تم تناول مرض الأكياس المائية وسببه طفيلي وله مضيفان الأول دائمي وهي الكلاب اكلة اللحم والثاني الوسطي وهي المجترات والإنسان ، وأعراضه خفية حتى يكبر الكيس المائي ويضغط على المنطقة المجاورة وقد ينفجر ويسبب انتشار الطفيلي وقد يلتهب ويسبب خراجات في الكبد والرئة وعلاجه غاليا مايفضل الجراحة لازالته، كما تم تناول مرض داء القطط والمسبب له طفيلي يصيب القطط والحيوانات ومنها الانسان وأعراضه يصيب الدماغ والعقد اللمفاونية ويصيب الجنين بسبب اصابة الأم وحسب فترة الحمل والوقاية من هذا المرض هو التحصين واخذ اللقاحات ، كما تم تناول مرض حمى مالطا وظاهرة الجزر العشوائي”.
وفي الختام تم التاكيد على الحاضرين بضرورة اتخاذ الإجراءات التي من شانها تجنب الإصابات بهذه الأمراض وتفادي خطورتها.

شاهد أيضاً

كورونا حول العالم.. الكويت تسجل 1716 إصابة جديدة.. 2300 إصابة و18 وفاة فى فلسطين و5 آلاف إصابة بالعراق.. المغرب يمدد الطوارئ الصحية لـ10 أبريل.. والسودان يبدأ تطعيم مواطنيه الأسبوع المقبل

متابعة/ الراي العام العراقي واصل فيروس كورونا، تسجيل المزيد من الإصابات والوفيات على مستوى العالم، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *